‫المنستير: انطلاق تظاهرة البيئي الصغير


انطلقت اليوم الاحد بالمنستير تظاهرة “البيئي الصغير”  حيث أوضحت المندوبة الجهوية لشؤون الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن بالمنستير منية الدغموري بوزويتة أنّ مشروع “البيئي الصغير” يهدف الى تدريب الأطفال على رسكلة النفايات من خلال ألعاب بيداغوجية لفرز الفضلات حسب نوعيتها فيمختلف مؤسسات الطفولة العمومية بالجهة والبالغ عددها 27 مؤسسة.


وكانت تظاهرة “البيئي الصغير” انطلقت خلال السنة الفارطة على مستوى نادي أطفال خنيس لتشمل بعد ذلك نواد أخرى بالجهة بهدف تحسيس الأطفال بخطورة الوضع البيئي وخاصة التلوث البلاستيكي. وقد بلغ عدد الأطفال الذيين شاركوا في مراحل المشروع الخمسة قرابة الألف طفل وطفلة حسب المتفقد أول للشباب والطفولة الناصر بن حليمة.
وتمثلت المحطة الأولى من المشروع في القيام بزيارات ميدانية إلى معمل فرز وتدوير البلاستيك بالقلعة الصغرى، والثانية في انجاز ألعاب كرماس من البلاستيك، والثالثة في تنظيم ورشات لتزويق لدائن بلاستيكية، والرابعة في صنع تحف ومحامل بالأغطية البلاستيكية، والخامسة في تنظيم ورشات في تصنيف البلاستيك، وكيفية تدوير المواد العضوية وتحويلها إلى سماد.
وشملت تظاهرة “البيئي الصغير” التي انتظمت تحت شعار “بيئتنا أمانة… لبلادنا المزيانة” معرضا لإنتاجات نوادي الأطفال المشاركة في هذا المشروع، وورشات القيافة، والرسم، والرسكلة بالتعاون مع الوكالة الوطنية للتصرّف في النفايات.