ان كانوا سيتدخلون في اختيارات شعبنا فليلزموا بيوتهم وبلدانهم.. Personna non grata


قال رئيس الجمهورية قيس سعيّد، خلال لقائه وزير الخارجية عثمان الجرندي، اليوم الاثنين، إنّ “لجنة البندقيّة تعتقد نفسها مقيمًا عاما أو مراقبا مدنيًّا”، داعيًا “أي عضو من أعضاء لجنة البندقية الى مغادرة البلاد”.


وأضاف سعيد قائلا “إن كانوا سيتدخلون في اختيارات شعبنا فليلزموا بيوتهم وبلدانهم.. لسنا في حاجة لمساعدتهم.. Personna non grata”، مُردفا: “مستقبلا هؤلاء ان كانوا في تونس فهم غير مرغوب فيهم ولن يأتوا الى تونس.. الدستور يوضع في تونس وليس في البندقية وان لزم الامر تنتهي عضويتنا في هذه اللّجنة”.

وللإشارة، كلمة “Personna non grata” هي مصطلح ديبلوماسي تُستخدم للتّعبير عن “شخص غير مرغوب فيه”.