نخاف من سيناريو الحرب الأهلية ‎‎


أكد الناطق الرسمي للأمانة العامة لقوات الأمن الداخلي معز الدبابي، اليوم الخميس 2 جوان 2022، أن احصائيات شهر ماي الماضي سجلت 240 اعتداء جسديا على الأمنيين.


كما بين الدبابي خلال ندوة صحفية عقدها بمدينة الثقافة بالعاصمة أنه تم احصاء، تهشيم حوالي 30 وسيلة أمنية وسيارتين للحماية المدنية والاعتداء على 17 مقر أمني في مختلف الأسلاك .
وبين الناطق الرسمي ان الأحداث ليست عرضية وإنما أصبحت تهدد السلم الاجتماعية والمؤسسة الأمنية والمس من سلامة الأمنيين ، مستشهدا بحملات التشويه التي تقودها بعض الأحزاب لأهداف سياسية غايتها ضرب المؤسسة الأمنية والتشكيك في الجهاز الأمني.
وشدد المتحدث ان تونس تمر بمرحلة خطيرة أمنيا خاصة مع تواصل الاحتدام السياسيي والعنف الممنهج الذي قد يؤدي إلى حرب أهلية حسب تقديره.
وطالب الدبابي رئيس الجمهورية بإصدار مبادرة تشريعية او مرسوم رئاسي لحماية المؤسسة الأمنية والأمنيين من الاستهداف المباشر، داعيا وزير الداخلية بالنأي عن وزارة الداخلية من كل اصطفاف سياسي وإرسال ثقافة الأمن الجمهوري. 
                                                                     ماهر صغير