على كل شخص معرفة حدوده


صرح الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي اليوم الخميس 2 جوان 2022،  بأن الإضراب العام المقرر يوم 16 جوان  لا علاقة له بما هو سياسي.


وأشار في تصريح على هامش اجتماع الإطارات النقابية بجهة صفاقس الى أنه تم اتخاذ قرار الإضراب العام من أجل تطبيق الاتفاقيات والمفاوضات الاجتماعية وتردي الوضع الاجتماعي والمقدرة الشرائية.

وتعليقا على تصريح رئيس الهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة الصادق بلعيد، قال الطبوبي إنه لا يريد الحديث عن المقامات وعلى كل شخص معرفة حدوده مضيفا “لدينا أرشيف كل شخص”، على حد تعبيره 
يذكر أن الصادق بلعيد، اعتبر أن سياسة الكرسي الفارغ لم تكن أبدا مُجدية.
وقال بلعيد إن الاتحاد الذي رفض المشاركة في الحوار بصيغته الحالية، قد يكون اليوم في برج ناري بسبب مشاكله الداخلية التي قد تحُولُ دون أن يكون موقفه مماثلا لموقفه الذي تحصل بناءً عليه على جائزة نوبل للسلام.
كما انتقد بلعيد إعلان المنظمة الشغيلة لإضراب عام في الوظيفة العمومية والقطاع العام يوم 16 جوان الجاري، قائلا ان إعلان إضراب يوم 16 جوان بعيد عن اتحاد جائزة نوبل .