اجراء أول دراسة تكافؤ حيوي في تونس لدواء جنيس


تمكّن المركز الوطني لليقظة الدوائية لأول مرة، أمس الخميس، من إنهاء دراسة تكافؤ حيوي في تونس لتقييم دواء جنيس لفائدة احدى المخابر كانت قد انطلقت منذ الاسبوع المنقضي ، حسب ما أفاد به المدير العام للمركز، رياض دغفوس.


وأضاف، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء اليوم، أن الادوية الجنيسة تحتاج الى دراسة تكافؤ حيوي لتتمكن من رخصة تسويق وليس مطلوبا اعادة التجارب السريرية انما يقتضي الامر تقييم كمية الادوية التي تصل الى الدم مقارنة بالدواء الاصلي إذ يجب ان تكون مماثلة له، وذلك عبر دراسة التكافؤ الحيوي.
وبيّن أن دراسات التكافؤ الحيوي كانت تجريها المخابر التونسية في الخارج، وقد فتح المركز الابواب لاجرائها في تونس .
وأشار الى أن تونس تحظى بالكفاءات التونسية اللازمة لتحقيق نقلة علمية ، ملاحظا أن اجراء الدراسة في تونس يضمن الحفاظ على مدخرات العملة الصعبة.