‫برنامج الحكومة حول الطاقات المتجددة


تخطط تونس في اطار تطوير الطاقات المتجددة والانتقال الطاقي وحماية البيئة لتسريع إنتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة لبلوغ 35 بالمائة سنة 2030 وتركيز مشروع نموذجي لانتاج الهيدروجين الاخضر واعادة هيكلة منظومة النفايات الصلبة.


ووردت هذه التوجهات في اطار وثيقة حول برنامج الاصلاح الوطنية اصدرتها رئاسة الحكومة ، مساء امس الجمعة، وتضمنت خطط الحكومة من اجل اصلاح القطاعات الاقتصادية والاجتماعية في ظل الاستعداد لإجراء مفاوضات مع صندوق النقد الدولي وتداعيات للازمة الروسية الاوكراني.

وستعمل الحكومة في هذا الاطار على تطوير انتاج الهيدروجين الاخضر من خلال وضع إطار تشريعي ملائم لتطوير إنتاج الهيدروجين الأخضر ومشتقاته للسوق المحلية والتصدير فضلا عن تطوير إطار التشريعي وتفعيل و دعم تدخلات صندوق الانتقال الطاقي
وهي تخطط لتطوير المنظومة التشريعية في مجال انتاج الكهرباء والاتجاه نحو رقمنة القطاع وتبسيط الاجراءات من خلال بعث هيئة تعديلية ونشر برنامج إنتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة 2022-2025 لتوضيح الرؤية للمستثمرين.

كما تسعى الى وضع برنامج شامل لتأهيل المنظومة الكهربائية من خلال إدماج الخزن الكهربائي وتفعيل الربط الكهربائي مع دول الجوار وتسريع مشروع الربط الكهربائي مع أوروبا عبر إيطاليا.

وستعمل الحكومة على تشجيع التنقل الكهربائي من خلال وضع إطار تحفيزي وتشريعي ملائم لإدماج السيارات الكهربائية ووضع آليات لتشجيع الشحن الكهربائي عن طريق الطاقات المتجددة .

وستقوم بتطوير وتوسيع وتحسين خدمات التطهير من خلال تعميم خدمات التطهير وتدعيم طاقة معالجة المياه المستعملة والمرور نحو التثمين والرسكلة للنفايات الصلبة من خلال تهيئة وتأهيل المصبات المراقبة.

وستواصل الحكومة البرنامج السنوي لغلق واستصلاح المصبات العشوائية والتوجه نحو إرساء وحدات معالجة وتثمين النفايات والعمل على إعادة تشغيل منظومة التصرف في النفايات الصناعية والخاصة الى جانب حماية وتهيئة الشريط الساحلي