تسجيل 11 حريقا في واحات قبلي


سجلت مصالح الحماية المدنية بولاية قبلي خلال الـ10 ايام الاخيرة، 11 حريقا واحيا، أدت الى احتراق كلي او جزئي ل 138 اصل نخيل بين دقلة نور وتمور، الى جانب احتراق 7 اشجار زيتون و3 اشجار كالاتوس و3650 مترا مربعا من الاعشاب الجافة علاوة على 150 مترا من الاسيجة الجريدية.


وأكد المدير الجهوي للحماية المدنية العقيد، سيف الدين الدخلاوي لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة في حالة انعقاد دائم منذ تاريخ 6 ماي المنقضي وذلك بهدف مزيد التنسيق للتوقي من الحرائق والحرص على تطبيق التوصيات لسرعة التدخل في صورة وقوع حريق باحدى معتمديات الولاية.
وأشار إلى ان الحماية المدنية قامت بتحيين المخطط الجهوي لتفادي الكوارث ومجابهتها من خلال ضبط الامكانيات البشرية والمادية الموضوعة على الذمة من قبل جميع المتدخلين مع تحيين المخطط الخصوصي الاخضر الذي يعنى بحرائق الواحات والغابات مع القيام بتفقد جميع نقاط التزود بالمياه بكافة مناطق الولاية مع اقتراح احداث عدد من نقاط التزود الجديدة ببعض المعتمديات.
كما قامت مصالح الحماية المدنية بتنظيم أيام تحسيسية لفائدة رؤساء الجمعيات المائية والفلاحين وموزعي المياه لتكوينهم في مجال التوقي من الحرائق والتدخل السريع والاولي في صورة حدوث حريق مع تنفيذ بعض الزيارات الميدانية لمعاينة الواحات والمسالك المؤدية لها واقرار بعض التدابير لتسهيل تنقل وسائل الاطفاء بين المقاسم الفلاحية، علاوة على القيام خلال هذه الزيارات الميدانية بانشطة تحسيسية للمتساكنين القاطنين بمناطق متاخمة للواحات لتعريفهم بسبل التوقي والتدخل السريع لمنع انتشار النيران اثناء الحرائق وامكانية وصولها الى منازلهم.
يشار الى انه تم خلال سنة 2019 تسجيل 179 حريقا على مستوى الواحات في حين تم تسجيل 155 حريقا في سنة 2020 و109 حرائق خلال سنة 2021، كما تم تسجيل 94 حريقا في الواحات منذ مطلع سنة 2022 والى غاية موفى شهر ماي المنقضي.