نحو إحداث شبكة تنسيقية وطنية للإحاطة الإستعجالية بحالات جلطات القلب والقصور القلبي


أفاد رئيس قسم القسطرة والعناية المركزة بمستشفى الرابطة سامي المورالي اليوم الثلاثاء أن وزارة الصحة تتجه نحو إحداث شبكة تنسيقية وطنية للإحاطة الإستعجالية بحالات جلطات القلب والقصور القلبي بمختلف المستشفيات العمومية لتفادي حالات الوفايات.


وأضاف سامي المورالي في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء اليوم أن لقاء منتظرا في غضون شهر لتقديم المقترحات حول هذا الموضوع.ولفت الى أنه سيتم دعم الشبكة بالموارد البشرية والمادية من معدات طبية وأدوية حتى يتم التدخل الكامل في ظرف لا يتعدى الساعات تفاديا لحالات الوفايات بسبب الجلطات القلبية.
وأشار رئيس قسم القسطرة والعناية المركزة بمستشفى الرابطة الى أن التدخل لحالات الجلطات القلبية والقصور القلبي الاستعجالية يتم التعاطي معها بصفة متفاوتة في المؤسسات الصحية العمومية حسب ما تتوفر من امكانيات من قاعات للقسطرة والأدوية الأزمة وتكوين الإطار الطبي للتدخل العاجل.
وتهدف الشبكة المزمع احداثها الى توفير التدخل الاستعجالي المناسب في ظرف زمني وجيز والتنقل الى الحالات المرضية على عين المكان واسعافها حسب تقديره .
يذكر أن جلسة عمل انتظمت أمس الاثنين بمقر وزارة الصحة باشراف وزير الصحة علي مرابط تمحورت حول تحسين منظومة علاج الجلطة القلبية والقصور القلبي بحضور رؤساء أقسام القلب والشرايين ورؤساء أقسام الطب الإستعجالي من كلّ المؤسّسات الاستشفائيّة والصحّية ورؤساء أقسام المساعدة الطبّية الإستعجاليّة من مختلف الجهات وممثّلي هيئة إختصاص طبّ القلب والشرايين وهيئة طبّ الإستعجالي والجمعيّات العلميّة المختصّة في هذا المجال حسب بلاغ للوزارة.
وأكّد وزير الصحة بالمناسبة على ضرورة وضع شبكة وطنيّة للإحاطة الإستعجاليّة بحالات الجلطة القلبيّة والقصور القلبي وإستغلال التقنيات الحديثة لتحسين التعهّد بهذه الحالات في جميع جهات البلاد، إلى جانب أهمّية التّحسيس والتّوعية للوقاية من الإصابة بأمراض القلب والشرايين وإتّباع نمط العيش السّليم.