‫تقدم مشروع حماية الشريط الساحلي من الانجراف البحري بنسبة 50 بالمئة


نظمت الوكالة الوطنية لحماية وتهيئة الشريط الساحلي اليوم الأربعاء 8 جوان 2022، زيارة صحفية للاطلاع على تقدم إنجاز مشروع حماية الشريط الساحلي جنوب القنطاوي من الانجراف البحري. 


ويهدف مشروع حماية الشريط الساحلي التونسي الذي انطلق منذ 2016، الى الاستصلاح والتثمين الايكولوجي والاقتصادي للواجهة الساحلية للبلاد التونسية وذلك من خلال حماية عديد المناطق من الانجراف البحري على مسافة 30 كلم في اطار التأقلم مع تأثيرات التغييرات المناخية.
وبلغت الكلفة الجملية لإنجاز البرنامج في مرحلته الأولى والثانية 30.5 مليون أورو ممولة ب75 بالمئة في شكل هبة من الحكومة الفدرالية الألمانية عن طريق المؤسسة التونسية للقروض من أجل إعادة الإعمار وب25 بالمئة من ميزانية الدولة عن طريق وكالة حماية وتهيئة الشريط الساحلي.
وأكد محمد علي التركي مهندس أول رئيس المديرية الفنية بالوكالة أن مشروع حماية الشريط الساحلي لسوسة الشمالية، بلغت قيمته 20 مليون دينار، منها خط تمويل ب4.5 مليون أورو من الجانب الالماني ، مضيفا أن تقدم الاشغال بلغت حوالي 50بالمئة على ان تنتهي المرحلة الاولى منها (الأشغال الصخرية) في مارس 2023 .