البطلة التونسية درّة المحفوظي :”شرّفت تونس وما سمعتش حتى النشيد الوطني كي خذيت الميدالية” (فيديو)

أطلقت الرياضية التونسية ، درة المحفوظي ، صيحة فزع بعد مشاركتها في البطولة الافريقية لألعاب القوى و ذلك رغم احرازها الميدالية الفضية، صيحة الفرح تحولت الى صيحة فزع بعد الظروف الصعبة التي مرت بها خلال هذه المسابقة الدولية ، صعوبات انطلقت منذ رحلة السفر التي لم تستطع فيها حمل زاناتها وذلك بعد رفض الجامعة التونسية لألعاب القوى تغيير شركة الطيران والتي كان من المفترض ان تتمكن من خلالها من حمل أدواتها الرياضية وقامت الجامعة بشراء تذكرة السفر قبل يوم من الرحلة .

و طالبت درة المحفوظي من الجامعة منذ أول السنة بتمكينها من تربص تحضيري واحد لمدة 10 ايام فقط قبل البطولة الافريقية لكن طلبها رفض مجددا لأسباب مادية ” ما راعني الا اني وقت قربت فترة التربص اقولولي ما عناش فلوس” .

و قالت الرياضية في التدوينة التي نشرتها ، أن الجامعة التونسية لالعاب القوى وصلت الى الحضيض ، و كتبت :

“المرة هاذي الكاس فاض، فاض خاتر اول مرة نشارك في بطولة افريقيا و ما نسمعش النشيد الوطني التونسي و انا على منصة تتويج منافسة القفز بالزانة، سواء الذهب جبتو انا و الا سرين البلطي.

حاجة تغيض و توجع، ما نعرفش كان اللي وراء الكراسي حاسين باها.

الحمد الله ، عملت اللي عليا، بذلة اقصى جهدي و ما روحتش اديا فارغة، روحت بالفضية في ظل غياب تام لاي نوع من انواع التحضيرات اللي طلبتهم من الجامعة، و زيد مشيت من غير الزانات متاعي خاتر في الجامعة العزيزة متاعنا اقصو تذكرة السفر قبل باقل من 24 ساعة و على compagnie ما تهزش الزانات و هم على علم بذلك. و ما حبوش ابدلو شركة الطيران بتعلة فارق الثمن (1000د) .

معناها انا مضحية عام كامل و يعلم بيا كان ربي بين خدمة و entrainement ، على حساب راحة بدني، و عايلتي و حياتى باش فالاخر ما يستخسروش فيا مليون كان انجم يضمن الذهب.

مع العلم انو كما قلت ، طلبت من الجامعة من اول السنة تربص تحضيري واحد لمدة 10 ايام فقط قبل البطولة الافريقية و ما راعني الا اني وقت قربت فترة التربص اقولولي “ما عناش فلوس”.و انا نشوف في بقية les athlètes من تربص الى تربص ، و انا بطلة افريقيا اللي معملين عليا نجيب الميدالية الذهبية في بطولة افريقيا ما قراوليش حساب .معناها جامعة ما عندها حتى stratégie budgétaire ، الفلوس اللي تدخل تتصرف الكل و مبعد احلها ربي. نهار سردوك و لا 100 نهار دجاجة و قالهالي رئيس الجامعة بيدو “كان جيتنى وسط العام على stage راك مشيت”. معناها انا مطالبة نعمل البرمجة متاعي على وقتاش الفلوس تتصب !! “.

وقد تدخلت درّة اليوم الخميس على موجات موزاييك أف أم وكشفت عن تفاصيل أخرى حول ما حصل معها.”