سمير الوافي يسخر من نجيب بالهادي :”الناس مغرمون بالبطولات الوهمية.. عملية إستبلاه ومهزلة” (فيديو)

نشر الاعلامي سمير الوافي هذه التدوينة عقب الانجاز الذي حققه السباح التونسي نجيب بالهادي اليوم بقطعه لمسافة 155 كلم سباحة دون توقف.

“الناس مغرمون بالشعوذة والتدجيل ومهووسون بالبطولات الوهمية والأبطال الذين بلا بطولات أتفهم ذلك…ولكن علميا لا يمكن أن أصدق أن رجلا سبعينيا ظل يسبح 3 أيام في الماء المالح في مسافة طولها 150 كلم و بمعدل 50 كلم في اليوم ثم يخرج بعد تلك الرحلة من الماء…ليصرح أمام الكاميرا ويحتفل ويقفز أمامها عوض أن يستقبله أعوان حماية مدنية وأطباء…مثلما لم أصدق ما صدقه الغوغاء منذ أسابيع وهو أن رجلا قبله ضاجع 900 إمرأة في ثلاثة أشهر بحفنة فاكية ورشفة عسل حر…واسألوا الأطباء عن حالة إنسان في نهاية رحلة مستحيلة كتلك التي خاضها السيد نجيب…!!!

مغامرات كهذه من المفروض أن يحيط بمن يخوضها طاقم طبي وأن يسبقها فحص طبي يؤكد الجاهزية البدنية والصحية لمن يريد خوضها…وأن تكون هناك براهين على صحتها…وأن تتوفر لها إمكانيات وتجهيزات خاصة للسباحة الطويلة في ماء مالح كالتي توفرت لبطل العالم الايطالي الذي قطع 20 كلم فقط سباحة في البحر الابيض المتوسط…وأعتبر بذلك بطلا عالميا مذهلا بشهادة عدل منفذ تابع رحلته وإعلام رافقه وإحاطة لوجيستية وطبية رافقته…!!!

عادي أن يحتفل الغوغاء بالأوهام…وأن يقعوا ضحية الإستحمار…فقد تعودنا على ذلك…لكن أن تشارك الدولة في الإحتفال ببطولة وهمية وحدث خيالي وعملية إستبلاه فتلك مهزلة…وما أكثر الأبطال وما أقل البطولات في بلادي…!”