وزيرة المرأة تدعو إلى عدم نشر صور وخصوصيات الأطفال على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام


دعت وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السن، آمال موسى اليوم الثلاثاء، إلى عدم نشر صور الأطفال وذلك في تصريح لمراسل “الجوهرة اف ام” على هامش ندوة لتقديم أهم أرقام التقرير الوطني حول وضع الطفولة في تونس 2020-2021. 


وتابعت أنّ حقوقيين لاحظوا نشر صور الاطفال وشددت على الامتناع عن نشر خصوصيات الأطفال وصورهم في وسائل الإعلام السمعية والبصرية والمكتوبة وأيضا في وسائل التواصل الاجتماعي.

كما دعت الوزيرة، إلى ممارسة التمييز الإيجابي مع قضايا الطفولة سواء في مجال الإعلام أو في ميدان البحث العلمي، مؤكّدة أهميّة اهتمام البحوث العلميّة بدراسة الظواهر التي تمسّ الطفولة.

وأضافت موسى، أنّ الوزارة تعوّل على المسؤوليّة الاجتماعيّة للمؤسسات الماليّة والاقتصاديّة لتقليص التفاوت بين الجهات والمناطق في الحقّ في التربية ما قبل المدرسيّة، داعية القطاع الخاص إلى مزيد الاستثمار في قطاع الطفولة وخاصّة إحداث رياض أطفال في المناطق ذات التغطية الضعيفة.

وأشارت الوزيرة، إلى أنّ ما بين 25 و 30 روضة عموميّة ستفتح أبوابها بداية السنة التربوية القادمة، كما تمّ أيضا إطلاق مشروع “الروضة العمومية الدامجة” وانطلاق برنامج الدمج التربوي لذوي طيف التوحد في السنة التربوية القادمة، مضيفة بالقول، “نعوّل على المسؤوليّة الاجتماعيّة للمؤسسات الماليّة والاقتصاديّة لتقليص التفاوت بين الجهات والمناطق في الحقّ في التربية ما قبل المدرسيّة”، حسب تعبيرها.