الجرندي يدعو إلى تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين


على هامش مشاركته في القمة الاستثنائية للاتحاد الافريقي، يومي 27 و28 ماي 2022، بمالابو غينيا الاستوائية، التقى وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج، عثمان الجرندي، برئيس جمهورية غينيا الاستوائية، Teodoro Obiang Nguema MBASOGO.


ونقل الوزير تحيات رئيس الجمهورية قيس سعيد إلى رئيس جمهورية غينيا الاستوائية.
وأثنى الجرندي على التطور الايجابي للعلاقات الثنائية بين البلدين معربا على التطلع إلى مزيد تعزيز التعاون الثنائي وتوسيع آفاقه.

وبين الجرندي أن مجالات التعاون بين البلدين تشمل أساسا قطاعات الصحة والهندسة والاتصالات مؤكدا على ضرورة تنويع هذه المجالات لتشمل التعاون الفني والعلمي بالإضافة إلى تنشيط الحركية السياحية بين البلدين مبرزا أهمية عقد اللجنة المشتركة الثالثة بينهما.

من جهته، عبر رئيس جمهورية غينيا الاستوائية عن مدى احترامه وتقديره لبلادنا ولرئيس الجمهورية قيس سعيّد، مؤكدا على السمعة التي تحظى بها تونس على الساحتين الافريقية والدولية. وأثنى على مشاركة تونس الفاعلة في مختلف التظاهرات الافريقية والدولية ودورها الفاعل في الدفاع عن القضايا الإفريقية خلال عضويتها في مجلس الأمن الدولي للفترة 2020-2021 ومواصلتها لهذا الدور الفعال من خلال عضويتها في مجلس الأمن والسلم الإفريقي لسنتي 2022-2023.

وجدد الوزير دعوة سيادة رئيس الجمهورية لنظيره رئيس جمهورية غينيا الإستوائية للمشاركة الدورة الثامنة لمنتدى طوكيو للتنمية في إفريقيا TICAD-8 التي ستحتضنها بلادنا يومي 27 و 28 أوت 2022، وفي القمة 18 للفرنكوفونية التي ستنعقد يومي 19 و20 نوفمبر القادم بجزيرة جربة.
ورحب رئيس غينيا الاستوائية بهذه الدعوة معبرا عن رغبته في حضور هذين الحدثين الدوليين الهامين.